عبد العزيز عيســى

 * أحد أعلام الأزهر وشيوخه الكبار ، ورائد من رواد الإصلاح والتجديد ، وكانت له مكانته السامية في حلقاته العلمية ، ومنزلته العالية بين شيوخه وطلابه

* من مواليد 11/8/1908 ، وكان والده من العلماء فشب محبا للعلم مستزيدا من القراءة والمعرفة وحب الكتاب ، طموحا إلى بلوغ منازل كبار الشيوخ

* حفظ القرآن صغيرا وتطلعت آماله إلى الأزهر الشريف فقاده طموحه إلى حلقاته العلمية الجليلة ، وأصبح في العاشرة من عمره طالبا من طلابه المقبلين على العلم والتعليم

* عين مدرسا في المعاهد الأزهرية بالأقسام الابتدائية ثم اختير مع صفوة من العلماء للأقسام الثانوية مدرسا للبلاغة والنحو

* نظرا لكتاباته العلمية وتقدير الجميع لخلقه وعلمه اختير مدرسا في كلية اللغة العربية ولكنه طالب بنقله إلى كلية الشريعة الإسلامية

* وفي عام 1948 في عهد مشيخة الأمام الأكبر الشيخ محمد مأمون الشناوي صدر قرار مجلس الأزهر الأعلى بتعيينه مدرسا في كلية الشريعة الإسلامية ، ثم انتقل شيخنا الجليل إلى حيث هوايته العلمية وطموحه في أن يكون من علماء الشريعة الكبار مدرسا للفقه الإسلامي ، وأصول الفقه وآيات الأحكام

*وظهر تفوقه العلمي وروحه الفقهية العالية في كلية الشريعة وصار زميلا لصفوة من شيوخ الأزهـر الكبــــار مـــن أمثــــال :

الشيخ الأكبر محمود شلتوت ، والشيخ عبد المجيد سليم مفتي مصر

* وللثقة بشيخنا الجليل اختير مفتشا في الأزهر للعلوم الشرعية والعربية ، ثم صار شيخا لمعهد البعوث الإسلامية ، ثم مديرا عاما للمعاهد الأزهرية عام 1969 ثم وكيلا للأزهر الشريف عام 1972 ، ثم وزيرا للأوقاف في مارس عام 1973 ، وبعد فترة قصيرة رأى أن يترك منصب الوزارة إلى حيث الحياة الطلقة مع العلم والشريعة ، واختير عضوا في المجالس القومية المتخصصة وصار رئيسا لشعبة جديدة أنشئت فيها للإفادة من خبراته وفكره وهي شعبة ( التعليم الأزهري

** توفي في 2/11/1994
   
ألبوم الصور