زينب صدقي

 زينب صدقي (15 أبريل 1895 - 23 مايو 1993)، ممثلة مصرية من أصل تركي.

تربت في أسرة محافظة، وقد بدأت التمثيل عام 1917، وفي عام 1926 نالت الجائزة الأولى بتفوق في التمثيل الدرامي في مسابقة أقامتها لجنة تشجيع التمثيل والغناء المسرحي، وتفوقت في المسرحيات الناطقة بالفصحى، عملت في مسرح رمسيس ومسرح الريحاني وفرقه عبد الرحمن رشدي، تبنت طفلة يتيمة الأبوين هي ميمي صدقي التي عاشت في لبنان منذ بداية السبعينيات، وتزوجت، باعتبارها أن زيجتها الوحيدة لم تستمر سوى ستة أشهر، ساعدتها ملامح وجهها الطيب أن تؤدى دور الأم، والحماة في أغلب أفلامها، فهي الناظرة الطيبة في فيلم عزيزة، هي الأم المصرية في فيلم بورسعيد، والجارة الطيبة في فيلم البنات والصيف، وفي فيلم سنوات الحب كانت في أحسن حالاتها.

   
ألبوم الصور