جورج سيدهم

 نان مصري، اشتهر ببراعته في أداء الأدوار الكوميدية حيث أجاد الأدوار النسائية في العديد من الأعمال بالسينما والتلفزيون والمسرح.ولد “جورج أبيس سيدهم” يوم 28 مايو عام 1938م في مدينة جرجا بمحافظة سوهاج، حصل على بكالوريوس زراعة من جامعة عين شمس عام 1961م، هو متزوج من الدكتورة الصيدلانية “ليندا مكرم”.أحب “جورج” التمثيل منذ صغره حيث كان يقوم بتقليد العديد من الشخصيات، وفي المرحلة الثانوية تفجرت موهبته في التمثيل حيث أصبح رئيس فرقة التمثيل بالمدرسة، ليتعرف عليه الجمهور بعد ذلك من خلال فقرة صامتة بعنوان “دش بارد” في برنامج “تسالي” للتليفزيون، والتي طلب منه المشرف الاجتماعي “حسن السيد إبراهيم” في كلية الزراعة تقديمها.هذه الفقرة التي كانت بداية عمله في التليفزيون مع زميليه “الضيف أحمد” و”سمير غانم” لينطلق معهم بعد ذلك في سماء الفن الكوميدي عقب تقديمهم لنمرة بعنوان “الشحاتين حول العالم” في برنامج “مع الناس”، والتي كانت بمثابة فاتحة الخير لـهم، وذلك بعدما شاهدها المخرج “محمد سالم” الذي رشحهم لتقديم فقرة “دكتور الحقني”.النجاح الكبير الذي حققه “جورج” وزملائه دفعهم لتكوين فرقة تحت عنوان “ثلاثي أضواء المسرح”، والتي قدموا من خلالها أجمل فنون الكوميديا منها فوازير رمضان وبعض المسرحيات مثل “حواديت” و”طبيخ الملايكة”، بالإضافة إلى بعض الأفلام ومن أبرزها: “30 يوم في السجن” و”الزواج على الطريقة الحديثة ” و”أفراح”.إلا أنه عقب وفاة “الضيف أحمد” أنحلت الفرقة حيث اتجه جورج للتمثيل منفرداً، واشتهر بأدائه للإسكتشات المسرحية وإجادته أداء الأدوار النسائية الساخرة، ومن أبرز أعماله “الجراج” و”الشقة من حق الزوجة” و”المعتوه” و”عالم عيال عيال” و”قاع المدينة” و”أضواء المدينة” و”البحث عن فضيحة” و”فرقة المرح” و”المجانين الثلاثة” و”شباب مجنون جدا” و”معبودة الجماهير” و”آخر جنان” و”الشقيقان” و”آخر شقاوة”.أصيب الفنان “جورج سيدهم” بجلطة في المخ نتج عنها حدوث شلل تام في الشق الأيمن من جسده، كما أثرت على مركز الكلام مما أدى إلى ابتعاده عن الفن لما يقرب 16 عاماً.
   
ألبوم الصور