سعيد عبد الغني

 فنان وصحفي مصري, أشتهر في العديد من الأدوار المتنوعة خاصةً دور الجينتلمان، كما جسد دور الخارجين عن القانون في الكثير من الأعمال.

ولد الفنان “سعيد عبد الغني” يوم 23 يناير عام 1938 ببلدة نوسا البحر التابعة لمركز أجا بمحافظة الدقهلية، حصل على ليسانس الحقوق عام 1958، لديه من الابناء “سها” و”محمد” الذي يعمل بالصحافة، و”أحمد” الذي يعمل بالتمثيل.

بدأ “سعيد عبد الغني” مشواره المهني من خلال العمل بالمحاماه لفترة قصيرة ثم اقتحم عالم الصحافة من خلال جريدة الأهرام التي أصبح رئيسا لأحد أقسامها، إلا أن لقائه مع المخرجة “علوية زكي” من خلال فرقة التمثيل الخاصة بالجريدة كان بمثابة نقطة التحول في مسيرته المهنية حيث شجعته على العودة مرة أخرى إلى عالم التمثيل الذي مارسه كهواية من خلال فرق الهواه بالجامعة.

ظهر “عبد الغني” لأول مرة على شاشة السينما من خلال دور صحفي في أحد أفلام المخرج العالمي “يوسف شاهين”، لتتوالى بعد ذلك أعماله الفنية المتميزة التي أجاد بها الأدوار الرومانسية والحادة على حد سواء فاثبت امتلاكه لقدرات فنية هائلة مكنته من النجاح في اكتساب قبولا جماهيريا واسعا خاصة لما اشتهر به من ذوق واناقة في هيئته ومظهره.

حصل الفنان “سعيد عبد الغني” على العديد من الجوائز وشهادات التقدير حيث حصل عام 1975على جائزة أحسن ممثل على مستوى الجامعات، وشهادة تقدير عن فيلم “إحنا بتوع الأتوبيس” من مهرجان جمعية الفيلم عام 1979, كما حصل على جائزة أفضل ممثل دور ثانى عن فيلم “أيام الغضب”.

على الرغم من تألق “عبد الغني” في مجال الفن والتمثيل إلا أنه لم يستطع التخلي عن عمله كصحفي منذ عام 1967 وله تاريخ كبير في العمل الصحفي مع  الاستاذ “حسنين هيكل” و”مكرم محمد احمد”.

   
ألبوم الصور