أحمد حسين

 * من مواليد 8/3/1911 بالسيدة زينب – القاهرة

* التحق بمدرسة الجمعية الخيرية الإسلامية الابتدائية ثم مدرسة محمد علي الابتدائية ثم المدرسة الخديوية الثانوية

* حصل علي ليسانس الحقوق عام 1931 وليسانس الآداب عام 1936

* أسس فى طفولته جمعية دينية في المدرسة الابتدائية ليحض علي التمسك بالدين

* كان يدعو منذ أوائل العشرينيات الي دعم الصناعات الوطنية وكانت من مأثوراته " لا تأكل إلا طعاما مصريا ولا تلبس إلا ما صنع في مصر ولا تشترى إلا من مصر ولا تدخل محلا لا يكتب اسمه بالعربية " وقد تتلمذ علي يديه أساتذة في الجامعة ولم يكن قد بلغ العشرين من عمره

*وفي الصبا ومطلع شبابه أسس جمعية القرش عام 1932 لتجميع قرش من كل مصرى لدعم الصناعات الوطنية وأنشأ مصنعا للطرابيش وهوطالب في كلية الحقوق لكي لا يضع المصرى علي رأسه (صنع في الخارج )

* بعد تخرجه من كلية الحقوق في 13 /10/ 1933 فجر ثورة وأنشأ حزب "مصر الفتاة " الذى جعل مبادئه حربا علي الاستعمار ودعوى للقومية العربية وقام بتأليف فرقة كشافة للحزب أطلق عليها " ذوى الأقمصة الخضراء " أو جماعة القمصان الخضر " ثم أصدر بالأسكندرية جريدة " وادى النيل " والتي أغلقت في يونيو 1935

* وفي أواخر عام 1935 سافر أحمد حسين ومعه فتحي رضوان الي لندن وباريس من أجل الدعاية للقضية المصرية 0 وفي عام 1936 اتهم مصطفي النحاس جمعية مصر الفتاة بأنها تعمل لحساب دولة أجنبية وألقي القبض علي أحمد حسين وأصدرت الحكومة قانونا يحظر ارتداء الأقمصة الخضراء

* أتهم النقراشي باشا - وزير الداخلية في عهد محمد محمود - أحمد حسين بالقيام والتخطيط لمحاولة قلب نظام الحكم فتم القبض عليه

*عندما قامت الحرب العالمية الثانية بعث أحمد حسين برسالة الي هتلر يدعوه الي اعتناق الإسلام

*أوفد أحمد حسين الدكتور مصطفي الوكيل عن حزب مصر الفتاة الي العراق وتطوع الوكيل في الجيش العراقي ضد الانجليز وتم القبض علي أحمد حسين وأنصاره

*وبعد 16 عاما من تأسيس حزب مصر الفتاة ، قام أحمد حسين بتغيير اسم الحزب واسماه " الحزب الاشتراكي الديمقراطي" وأطلق جملة " من الشعب وبالشعب وإلي الشعب " شعارا لحزبه

*ويمكن القول أن أحمد حسين هو الذى عبأ جماهير شعب مصر قبل قيام ثورة 23 يوليو وجعلها تلتف حول حركة الجيش في يوليو 1952

*أُلقي القبض علي أحمد حسين بعد أزمة مارس 1954 وخرج من السجن في منتصف عام 1955 وبعد ذلك اختار أحمد حسين الهجرة الي سوريا ومنها الي باريس ولندن والسعودية ثم عاد الي مصر عام 1970

* اثرى المناضل أحمد حسين المكتبة العربية الاسلامية بأكثر من أربعين مؤلفا من بينها :

الزواج والمرأة في الإسلام , كوكب الإنسانية , الأرض الطيبة , تاريخ الإنسانية * في عام 1970 قدم الجزء الأول من مؤلفاته الضخمة " موسوعة تاريخ مصر " والتي ظهر الجزء الخامس منها عام1983

** توفي في 26/9/1982
   
ألبوم الصور