الرئيس السيسي يبحث مع وزير خارجية إيطاليا عددا من الملفات المهمة      أخبار مصر.. الرئيس السيسى يشيد بمستوى إعداد طلبة الحربية     رئيس الوزراء: الدولة تنتج 100 مليار رغيف سنويا      رئيس بنك الطعام: قدمنا خدمات لأكثر من 25 مليون مواطن فى 27 محافظة      برلمانية: الرئيس السيسي بعث برسائل طمأنة لكل المصريين      زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي جامعة سوهاج الجديدة بالكوامل     السيسي يتفقد قرية أم دومة ويفتتح مستشفى تعليمي وجامعة جديدة بسوهاج     الرئيس السيسى يصدق على تعديل قانون تطوير البنية الفوقية لمحطة تحيا مصر     تعطيل العمل بالبنوك يوم الأحد المقبل بمناسبة السنة المالية     رئيس الوزراء يتابع مع وزيرة التضامن التوسع ببرامج الحماية الاجتماعية     أهم الأخبار

أسامة أسعد

 أسامة أسعد هو ممثل مصري، كان ضابط شرطة سابق، قبل أن ينهي خدمته في الشرطة من خلال الاستقالة عام 2010، وكانت بداية مسيرته الفنية عام 2009 حيث شارك بخمس أعمال من أبرزها (أنا قلبي دليلي، في مهب الريح)، توالت أعماله بعد ذلك ما بين السينما والتلفزيون والتي من أبرزها (في غمضة عين، قلوب، آدم).

لقد استقال الفنان أسامة أسعد من عمله كضابط شرطة بالداخلية برتبة نقيب لكي يعمل بمجال التمثيل، الذي يهواه منذ صغره، كما أنه التحق ببعثة للأمم المتحدة أثناء عمله بالشرطة وسافر أمريكا ودرس التمثيل بعد إلتحاقه بورشة عمل وبعد عودته لمصر وإكتماله لمدة العشر سنوات بالداخلية استقال للتفرغ للتمثيل.

و أن أول دور له في مجال التمثيل كان أول رجل أحب ليلي مراد في مسلسل "قلبي دليلي"، كما انه بعد هذا العمل قدم أدوار في مسلسلي "آدم"، و"الشحرورة"، الذي جسدت فيه دور الراحل أنور وجدي وكان شخصية غاية الصعوبة. كما أنه يعشق التمثيل منذ صغره ولكن لأن والده كان يعمل ضابط بالقوات المسلحة فتأثرت به كثيرا وأردت دخول كلية عسكرية أو كلية الشرطة ولكن التمثيل كان بداخله، و أن قرار ترك العمل صعب جدا لأي موظف حكومي لأنه مصدر أمان ورزق ثابت ولكن حبه للفن حال دون ذلك. كما أنه قدم دور ضابط الجيش في مسلسل "زي الورد"، مشيرا إلى محاولته تقديم دور الضباط في الفن بشكل جيد لأن الناس تنظر لهم نظرة مخطئة وهو أنهم عصبيين وصعب التعامل معهم ولكن الحقيقة الضباط لديهم مشاكل كثيرة ومشاكل مادية أيضا ومن يعيش منهم بمستوى إجتماعي مرتفع يكون على حساب أهله.




   
 
    
    
    
    
 
© 2022 جميع الحقوق محفوظةلـ ماسبيرو