الرئيس السيسي يبحث مع وزير خارجية إيطاليا عددا من الملفات المهمة      أخبار مصر.. الرئيس السيسى يشيد بمستوى إعداد طلبة الحربية     رئيس الوزراء: الدولة تنتج 100 مليار رغيف سنويا      رئيس بنك الطعام: قدمنا خدمات لأكثر من 25 مليون مواطن فى 27 محافظة      برلمانية: الرئيس السيسي بعث برسائل طمأنة لكل المصريين      زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي جامعة سوهاج الجديدة بالكوامل     السيسي يتفقد قرية أم دومة ويفتتح مستشفى تعليمي وجامعة جديدة بسوهاج     الرئيس السيسى يصدق على تعديل قانون تطوير البنية الفوقية لمحطة تحيا مصر     تعطيل العمل بالبنوك يوم الأحد المقبل بمناسبة السنة المالية     رئيس الوزراء يتابع مع وزيرة التضامن التوسع ببرامج الحماية الاجتماعية     أهم الأخبار

توفيق الحكيم

 ** من مواليد 8/10/1898بالأسكندرية

* حصل علي ليسانس الحقوق من جامعة فؤاد الأول عام 1924 ثم سافر إلي فرنسا ليدرس الدكتوراه في القانون كرغبة والده ، ولكنه هجر الدراسة الأكاديمية، وتفرغ لمتابعة الحركة الفنية " المسرح والتصوير والأدب " بشكل خاص طوال ثلاث سنوات، وعاد عام 1928.

* عين وكيلا للنيابة في العام التالي ، حيث عمل لمدة أربعة أعوام انتقل بعدها إلي وزارة المعارف مديرا للتحقيقات ، و تقلد مناصب هامة علي رأسها : مديرا لدار الكتب المصرية ، مندوبا دائما لمصر في اليونسكو ، عضوا بمجلس إدارة الأهرام ( ورئيسا شرفيا له عام 1981) و كاتبا متفرغا به وعضوا بالمجلس الأعلى للصحافة

*منذ الأربعينيات تقريبا ، دأب الحكيم علي نشر أعماله المسرحية و مقالاته الفكرية في جريدة "أخبار اليوم" و جريدة " الأهرام" قبل نشرها في الكتب ، مما كان له تأثيره في أعماله المسرحية الاجتماعية التي نشرها في مجلدين "مسرح المجتمع " و " المسرح الممنوع " والتي كانت أكثر ميلا إلي الواقعية التصويرية و المعالجة الأخلاقية الانتقادية ، و تتميز لغتها بالسهولة ، كما أن أعماله الفكرية كانت أكثر ميلا إلي معالجة قضايا اجتماعية و سياسية ذات طبيعة واقعية

* بدأ الحكيم الكتابة للمسرح عام 1918 حيث كتب : "الضيف الثقيل – أهل الكهف – شهرزاد"

* في عام 1938، كتب أول مقال سياسي هاجم فيه الأحزاب فقررت وزارة محمد محمود فصله

* يعد توفيق الحكيم من أكبر أدباء القرن العشرين و كان يتناول في أعماله المسرحية و الروائية موضوعات مستمدة من التراث المصري بكل طاقاته كما قدم صورا شخصية و قضايا مستمدة من الواقـــع الاجتماعي والسياسي و الثقافي المعاصر له

** من أهم أعماله :

( عصفور من الشرق – عودة الروح – يوميات نائب في الأرياف )

* اختير رئيسا للجنة العليا للمسرح بالمجلس الأعلى للفنون و الآداب سنة 1966

* عين مقررا للجنة فحص جوائز الدولة التقديرية في الفنون
   
 
    
    
    
    
    
 
© 2022 جميع الحقوق محفوظةلـ ماسبيرو