وزيرة الثقافة تنعي ميار صابر إحدى بطلات مسرح الشمس لذوي القدرات الخاصة     كرم جبر: كلمة الرئيس حملت رسائل طمأنة بشأن الجيش وسد النهضة     30 أكتوبر.. «الأعلى للثقافة» ينظم ندوة بعنوان «ذاكرة وطن.. سير وبطولات     الأربعاء.. «الحرية في الأشكال الشعرية العربية» ندوة باتحاد الكتاب     جامعة الإسكندرية تجدد شهادة الأيزو طباعة     غدا.. عرض «أفلام المدرسة العربية للسينما والتليفزيون» بالهناجر     بعد تأجيل القمة.. مدحت العدل يطالب بإلغاء الدوري     «دور الإعلام في مواجهة الشائعات».. ندوة تثقيفية بآداب المنيا     محافظ الدقهلية يقيل مدير مكتبه وينقله للعمل بحى شرق المنصورة     ترشيح 15 إماما للتدريب في ماسبيرو الأسبوع الجاري    
 

 

تذليل العقبات أمام الشركات المصرية لأخذ تصاريح توريد معدات نووية
 
  08/10/2019  
أكد فلاديسلاف فاسيلييف، مدير شئون التكاليف بشركة روساتوم الروسية، المسؤولة عن إنشاء المحطة النووية بالضبعة ، أن روساتوم تستهدف تذليل العقبات أمام الشركات المصرية لدفع الصناعة النووية المحلية فى المستقبل.

وأضاف فاسيلييف، خلال منتدى موردى الصناعات النووية الذى تنظمها شركة روساتوم الروسية بالتعاون مع هيئة الطاقة النووية، أن من بين أهداف روساتوم هو حصول الشركات المصرية على تصاريح توريد المعدات النووية، لافتا إلى أنه وفقا لخطة إنشاء المحطة النووية بالضبعة سيتم الاعتماد على مهمات مصنعة فى مصر.

وقال فاسيلييف، إن روساتوم ملتزمة بالمواعيد الزمنية لمشروع المحطة النووية بالضبعة وتكلفتها، مضيفا أنه بدون الشركاء المصريين لن تستطيع روساتوم إنجاز أهدافها.

جدير بالذكر أنه يتم تنفيذ بناء محطة الضبعة النووية وفقًا لمجموعة من العقود التي دخلت حيز التنفيذ في 11 ديسمبر 2017 ، ووفقًا للالتزامات التعاقدية، لن يقوم الجانب الروسي فقط ببناء المحطة فقط ، بل سيوفر أيضًا الوقود النووي الروسي طوال دورة حياة محطة الطاقة النووية، كما سيساعد الشركاء المصريين في تدريب الأفراد ودعم تشغيل وصيانة المحطة خلال السنوات العشر الأولى من تشغيلها، وبموجب اتفاقية أخرى، سيبنى الجانب الروسي منشأة تخزين خاصة وتزويد حاويات لتخزين الوقود النووي المستهلك.

  المزيد من الاخبار