مندوب مصر بجنيف: الاستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان نتاج جهود عام ونصف     تفاصيل القبض على أسيرين فارين من سجن جلبوع.. بينهما قائد العملية     رئيس مجلس حقوق الإنسان تشيد بإطلاق مصر استراتيجية حقوق الإنسان     السيسي: نحتاج تريليون دولار سنويًا للإنفاق «لو الرقم ده موجود حاسبوني»     أبرز 5 تصريحات للمنتج جمال العدل في برنامج «السيرة» مع وفاء الكيلاني     في ذكرى وفاة سيد درويش.. حكاية طلب الأسرة تشريح الجثة: «سم الزرنيخ»     الليلة.. بدء عرض 3 مسلسلات جديدة : «أنا قبلت» و«عائلة جيجي»     علي جمعة يعلن إطلاق المنصة العلمية لحفظ التراث الإسلامي     نيابة الوايلي تستمع لأقوال الممرض في واقعة «اسجد لكلبي»     مدير مستشفى النزهة يكشف لـ«الوطن» تفاصيل واقعة «السجود لكلب»    
 

 

في ذكرى وفاة سيد درويش.. حكاية طلب الأسرة تشريح الجثة: «سم الزرنيخ»
 
  11/09/2021  

تحل اليوم الجمعة الموافق 10 سبتمبر، ذكرى وفاة سيد درويش الملقب بـ«فنان الشعب» الذي غيبه الموت عام 1923، عن عمر ناهز 31 عاما، ورغم مرور 98 عاما على وفاته، إلا أن سبب الوفاة ما زال مجهولا حتى الآن، فهناك شكوك تدور حول وفاته مسموما للتخلص منه بسبب موقفه القوي من رفضه للاحتلال البريطاني لمصر وفقا لحفيد «فنان الشعب».

كشف محمد درويش حفيد الموسيقار الراحل في تصريحات تلفزيونية سابقة، عن أن الأسرة لديها قناعات بوفاة جده مسموما وبالتحديد بسم الزرنيخ، وأشار إلى أن الأسرة وقت وفاته طلبت تشريح جثته والتأكد من سبب الوفاة، إلا أن طلب الأسرة قوبل بالرفض من قبل السلطات المصرية والاحتلال معًا.

وأشار الحفيد إلى أن السبب الرئيسي وراء رفض طلب تشريح الجثة هو إخماد الحركة والثورة المناهضة للاستعمار، وذلك بالاتفاق بين الملك فؤاد، وسلطات الاحتلال البريطاني.

وبعد سنوات طويلة من الرحيل وبالتحديد منذ 5 سنوات فقط، خرج محام مصري شاب، وطلب تشريح الجثة للكشف عن سبب وفاة الموسيقار الراحل سيد درويش، وتقدم ببلاغ للنائب العام لاستخراج الرفات، لكن المحامي لم يتواصل مع أي من أفراد الأسرة.

سيد درويش.. باعث النهضة الموسيقية في مصر والوطن العربي
ويعد سيد درويش باعث النهضة الموسيقية في مصر والوطن العربي، وهو صاحب لحن النشيد الوطني الحالي، ولد سيد درويش في الإسكندرية في 17 مارس 1892، وتوفي في 10 سبتمبر 1923، وبدأ مشواره مع الموسيقى بالعمل في الغناء في المقاهي.

أول حفل أقامه سيد دوريش، في القاهرة، كان في مقهى «الكونكورديا» وحضر الحفل أغلب فناني القاهرة من الممثلين والمطربين، وذلك بعد أن ذاع صيته بشكل كبير في محافظة الإسكندرية.

أما قصة تأليف سيد درويش للنشيد الوطني، فكان قد اقتبس بعض كلماته من الزعيم مصطفى كامل، وهي كلمات (بلادي بلادي بلادي لك حبي وفؤادي).

  المزيد من الاخبار